تعرف على أغلى ساعة تودور كلاسيكية

لا أجد كلمه لوصف السنوات الاخيره فى عالم الساعات الكلاسيكيه والمزادات.  أرقام قياسيه تاريخيه عديده سجلت فى هذا المجال

٢٤ اكتوبر عام ٢٠١٨ انضم لتاريخ الارقام القياسيه، وصاحبة الفضل هى ساعة تودور بيج كراون سبمارينر إنتاج عام ١٩٥٨ موديل رقم ٧٩٢٤، والتى بيعت فى مزاد بيت المزادات هيريتدج فى مدينه نيو يورك بمبلغ ١٦٢,٥٠٠ دولار أمريكى مما يجعلها أغلى ساعه كلاسيكيه فى ماركة تودور.

t2
ساعة تودور بيج كراون سبمارينر

ماذا يميز هذا الموديل؟

T1

 

فى بداية الامر، الساعه هى حلم اقتناء لأي عاشق وجامع للساعات الكلاسيكيه والفضل يعود لأصالتها. الساعه ليومنا هذا لم يتم تغيير اى قطعه بها.

 

lf

فعادةً، ملاّك الساعه عبر السنين يرسلونها للصيانه وتقوم الشركه بتغيير اى قطعه غير سليمه. فهذه الساعه بالتحديد ظلت كما هى بجميع مكوناتها وبحالتها الاصليه مما يجعلها فعلاً ساعه نادره ويزيد من قيمتها فى سوق الساعات الكلاسيكيه. إضافة لذلك، انتجت تودور هذا الموديل لمدة عام واحد فقط فى عام ١٩٥٨ مما يجعلها قليلة العدد.

T0

من مميزات هذا الموديل ايضاً هو إطار الساعه الخارجى بالمثلث الاحمر الذى كانت تستبدله تودور بمثلث ابيض خلال الصيانه، فبقاء الاطار الاصلى و الصدفه مازالت فيه، هو شيئ من الخيال!

 

lf (1)

 

هذا الفيديو من بيت هيريتدج للمزادات يشرح فيه أهمية الساعه قبل بداية المزاد.

 

  .جميع الصور من موقع بيت هيريتدج للمزادات

Read This Article in English

Leave a Reply

Please log in using one of these methods to post your comment:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out /  Change )

Google photo

You are commenting using your Google account. Log Out /  Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out /  Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out /  Change )

Connecting to %s